أسباب ضعف النظر مع تقدم العمر .. أخطرها التغيرات فى مركز الإبصار

ضعف النظر تغير طبيعى يحدث مع تقدم العمر خاصه بعد سن الأربعين ويعتبر تغير غير مرضى ويترواح هذا الضعف ما بين بسيط وشديد مما يجعل المرء يحتاج إلى نظارة قراءة والتى تساعده على رؤية الأشياء القريبة.
 وترجع هذه المشكلة إلى حدوث تصلب فى عدسة العين وعدم قدرتها على المحاكاة ، وقد يكون هناك ضعف مرتبط ببعض الأمراض مثل السكر والضغط والاصابة بالمياه البيضاء …

وهناك تغيرات فى النظر مع تقدم العمر لا تكون طبيعيه وينبغى الانتباه إليها أخطرها تغيرات مركز الإبصار المرتبطة بالعمر فمن المعروف أن مراحل الرؤية تبدأ من قرنية العين ثم الغرفة الأمامية يليها عدسة العين ثم الجسم الزجاجى ثم مركز الإبصار والذى يعد نقطة دقيقة جدا تستطيع تجميع الرؤية التى تأتى من كلا العينين ، لذلك أى تغير ولو طفيف فى مركز الإبصار يؤثر على الرؤية بشكل كبير .
وتحدث التغيرات فى مركز الإبصار لبعض البشر دون غيرهم وهناك عوامل تساهم فى ظهورها ، بعضها وراثية .
ويمكن تشخيص هذه التغيرات من خلال الفحص حيث يشتكى المريض من عدم القدرة على الرؤية على الرغم من عدم وجود أمراض فى العين مثل المياه البيضاء أو الزرقاء ومن خلال الفحص  يظهر بقعه صفراء بسيطة بجوار مركز الابصار .
والتغيرات قد تكون على هيئة بقعه جافة وهى خطيرة وقد تؤدى إلى ضعف شديد فى الرؤية ليس له علاج ، أما النوع الثانى  فهو رطب شبيه بارتشاح السكر الذى يؤثر على مركز الإبصار ويمكن علاجه من خلال حقن داخل الجسم الزجاجى مرة أو أكثر ونتائجه مبهرة وتؤدى إلى تحسن الرؤية بنسبه كبيرة ، كما يتم وصف أدوية تحتوى على مضادات الأكسدة والنى تستطيع علاج الأماكن التى بها ضعف مثل مركز الابصار بالعين.
 


Call Us Now