علامات هامة تدل على أن طفلك مصاب بضعف النظر


من العوامل الهامة فى تفوق الطفل دراسيا هو قدرته على الرؤية بشكل جيد مما يجعل استيعابه للامور كاملا
ويتم الكشف مرة اخرى عند سن 3 سنوات ، ثم عند دخول المدرسة ‏
كل هذه المؤشرات لابد أن تجعلنا نهتم بفحص الطفل بعد ولادته مباشرة حتى نتاكد من عدم وجود مشكلة خلقية فى العين ‏
أو تستخدم بعض الأدوية التى قد تؤثر على تكوين الطفل أو قد يولد الطفل قبل تسعه أشهر ويتم وضعه فى الحضانه .‏
‏ لانه قد تصاب الأم بمشكلة أثناء الحمل مثل ( الحصبة الالمانى )

ومن هنا ننصح باجراء فحص لكل الأطفال حديثى الولادة

ولأن الطفل لا يستطيع وصف هذه المشكله فإن الطريق الوحيد لتشخيص هذه المشاكل هو فحص العين لدى طبيب العيون ‏
ففى بعض الاحيان قد يولد الطفل بمشكلة فى العين دون أن يكون لها أى علامات غريبة ‏
مع العلم أن معظم المشاكل التى قد تؤثر على النظر يمكن تشخيصها وعلاجها مبكرا .‏
ومن الأمور التى لا يعيرها الكثير الإهتمام هو الفحص الدورى لعيون الأطفال ‏
يعد الاهتمام بصحة الابناء واجب على كافة الآباء والأمهات ‏
 


 ​واليك بعض العلامات التى قد تظهر على الطفل فى حاله اصابته بضعف الابصار :‏

‏- ملاصقة الطفل لشاشة التلفزيون
‏- عدم قدرته على تمييز الاشخاص الا من مسافات قريبة
‏- فى حالة اصابة الطفل بقصر نظر او استجماتيزم فقد يلاحظ الاباء ضغط الطفل على عينيه كثيرا لكى يستطيع التمييز بوضوح ‏
‏- واذا كان الطفل قوى الملاحظة او اكبر سنا فانه قد يشتكى من الم فى العين او صداع
‏- عدم قدرته على التحرك بصورة سليمة وخصوصا فى الاضاءات الخافتة
‏- عندما يعود الطفل من المدرسة لابد من مراجعه ما تم نقله من على السبورة للتأكد من رؤيته لكافه ما تم كتابته
‏- فى بعض الاحيان عندما يقوم بنقل بعض الكلمات من الكتب فانه يحدث تداخل بين السطور ويعد ذلك احد علامات الاصابة ‏بالاستجماتيزم.‏
‏- على الاهل التواصل مع المعلمين للتأكد من ان الطفل يستطيع ان يرى بصورة جيدة من اى مكان فى الفصل وانه لا يحتاج الى ‏الانتقال للصفوف الامامية لكى يرى بصورة جيدة ‏
‏- ومن ضمن العلامات الهامة شعور الطفل بالاجهاد بعد اى عمل قريب خاصه المذاكرة او استخدام الكمبيوتر ‏

أقرا أيضا
هل ضعف النظر خلقى أم وراثى … وما الفرق بين الأمراض الخلقية والوراثية ؟