طول النظر كيف يمكن تشخيصه وعلاجه و هل يصيب الصغار

طول النظر كيف يمكن تشخيصه وعلاجه و هل يصيب الصغار

وما هى مضاعفاته على العين ؟

طول النظر كيف يمكن تشخيصه وعلاجه و هل يصيب الصغار

طول النظر فى الغالب يصاب به الأطفال حيث يرتبط بحجم العين

فمن الطبيعى أن يولد الشخص وحجم العين 16 مللى تقريبا وتبدأ فى التزايد مع تقدم العمر

حتى تصل فى سن الشباب 23-24 مللى

وهو الحجم الطبيعى الذى يجعل الشخص لا يعانى من طول النظر أو قصر النظر

ولكن فى بعض الأحيان يظل حجم العين صغير 

فيعانى الشخص من طول النظر والذى يقل إلى حد ما مع تقدم العمر لكنه يظل مشكلة باقية

أعراض طول النظر عند الأطفال

لا يستطيع الطفل فى السن الصغير التعبير بشكل جيد عن وجود مشكلة فى النظر

 وهنا يأتى دور الأم التى عليها أن تراقب طفلها بشكل جيد لملاحظة نظره

وقد يعانى الطفل من ألم فى الراس ( صداع )

أو حدوث حول فى العين

طول النظر كيف يمكن تشخيصه وعلاجه و هل يصيب الصغار

كيفية تشخيص طول النظر

لتشخيص قوة الإبصار فى الأطفال ( طول نظر – قصر النظر ) حتى سن 12 سنة

لابد من اعطاء قطرة تقوم بعمل ارتخاء لعضلة العين

ثم يتم قياس النظر بالكمبيوتر ، وفى سن 12 -18 سنة يتم استخدام قطرة اقل قوة

ثم يتم قياس النظر بالكمبيوتر ، أما بعد سن الــ 18 عام فلا نحتاج لإعطاء قطرات

ويتم قياس النظر بالكمبيوتر والذى يوضح قياسات النظر بدقة ثم يتم القياس على لوحة العلامات

طول النظر كيف يمكن تشخيصه وعلاجه و هل يصيب الصغار

مضاعفات عدم الاكتشاف المبكر لطول النظر عند الأطفال

إذا لم يتم تشخيص ضعف النظر لدى الطفل مبكرا خاصة إذا كان ضعف النظر كبير و فى عين واحدة

فمن الممكن أن يسبب ذلك حدوث كسل وظيفى فى العين

حيث سيعتمد المخ على الرؤية التى تأتى من العين القوية ويتجاهل الرؤية القادمة من العين الأضعف

فتبدا الرؤية فى تلك العين فى التراجع وهذه المشكلة أن لم يتم حلها مبكر

فإن الرؤية قد تفقد فى العين

لذا ينصح بفحص الأطفال لدى طبيب عيون متخصص عقب الولادة

وعند سن 3 سنوات وعند سن دخول المدرسة

أقرا أيضا 

كسل العين الوظيفى ما هو وكيفية علاجه بدون جراحة

Call Us Now