%85 من حالات انسداد القناه الدمعية فى الأطفال تشفى بالعلاج

%85 من حالات انسداد القناه الدمعية فى الأطفال تشفى بالعلاج

عقب ولادة الطفل قد تلاحظ بعض الأمهات وجود افرازات ودموع فى العين بصورة متكررة ، فتلجأ إلى طبيب العيون

فيتم تشخيص الحالة على أنها انسداد فى القناة الدمعية

فما هو طبيعة هذا المرض وهل يمكن أن يتم الشفاء دون التدخل الجراحى

ومتى يكون التدخل الجراحى ضرورى …

يجيب على هذه الأسئلة الدكتور عصام حسن استشارى جراحات العيون والليزك

فى البداية يوضح الدكتور عصام حسن أن عين الإنسان

تقوم بإفراز نوعين من الدموع  النوع الأول هو المرتبط بالمشاعر

والمسئول عنها الغدة الدمعية وتكون كميتها غزيرة

أما النوع الثانى افرازها دائم وهى التى تعمل على ترطيب سطح قرنية العين

مشيرا إلى أنه فى بعض الأطفال يكون هناك خلل فى تصريف الدموع التى يتم افرازها من خلال القناة الدمعية.

أعراض إنسداد القناة الدمعية

%85 من حالات انسداد القناه الدمعية فى الأطفال تشفى بالعلاج

تعريف القناة الدمعية

يشير الدكتور عصام حسن إلى أن القناة  الدمعية هى التى تصل ما بين العين والأنف.

موضحاً أن حدوث خلل فى افراز الدموع سواء كان الخلل جزئى أو كلى

يسبب إفراز  للدموع باستمرار.

 على الرغم من أنه من المفترض ألا تفرز الدموع فى عين الأطفال حديثى الولادة  فى الأيام الأولى.

ويضيف أن انسداد القناة الدمعية قد يحدث فى عين واحدة أو فى العينين معاً

انسداد القناة الدمعية في الأطفال

%85 من حالات انسداد القناه الدمعية فى الأطفال تشفى بالعلاج

أعراض انسداد القناة الدمعية

وجود دموع فى العين

حدوث افرازات فى العين

ويتطور الأمور لوجود افرازات فى الأنف

وقد تكون الافرازات لونها ( اصفر – اخضر ) نتاج لالتهاب بكتيرى

يحدث مصاحب لانسداد القناة الدمعية.

كيفية علاج القناة الدمعية في الأطفال

علاج انسداد القناة الدمعية

يؤكد الدكتور عصام حسن أن 85% من الأطفال المصابون بانسداد القناة الدمعية

يكون العلاج حل مناسب لهم ولا يكون هناك حاجة للتدخل الجراحى.

ونسبة 15% الباقية قد لا تتحسن بالعلاج ويحتاج الأمر للتدخل الجراحى

ويكون هذا بعد بلوغ الطفل عامه الأول.

لافتاً إلى أنه إجراء بسيط يتم فى العين من الخارج

ولا يمثل أى خطورة على العين.

انسداد القناة الدمعية

%85 من حالات انسداد القناه الدمعية فى الأطفال تشفى بالعلاج

وفى النهاية ينصح الدكتور عصام حسن الأمهات بضرورة ملاحظة أى تغيرات فى عين الطفل

أو حدوث دموع ،  افرازات ، حجم العين غير طبيعى لابد من

العرض على طبيب العيون فورا للتشخيص السليم .

أقرا أيضاً

الجلوكوما (ارتفاع ضغط العين – المياه الزرقاء ) هل تصيب الأطفال حديثى الولادة ؟

اضغط هنا

اشترك الان فى قناتنا على اليويتوب

شارك المقال
  • 65
  •  
  •  
  •  
  • 1
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
    66
    Shares
Call Us Now